منــــــــــــــــــــــــــــــــــــــتدى فنيي الصــــــــــــــــــــــــــــــــــــــيدلة
center][/center]
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي

منــــــــــــــــــــــــــــــــــــــتدى فنيي الصــــــــــــــــــــــــــــــــــــــيدلة

Forum Of Pharmacy Technicians
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» خبر قديم جديد
الثلاثاء ديسمبر 10, 2013 9:15 am من طرف sader

» خوان سانتوس الحلقة السادسة ,, الموت
الأربعاء يونيو 06, 2012 2:31 am من طرف Nezarritto

» لص النظر الخفي ؟؟؟
الخميس يناير 19, 2012 5:30 pm من طرف DUNHILL BOSS

» علاج حب الشباب بالمضادات الحيوية يؤذي الحنجرة
الإثنين يناير 16, 2012 4:51 am من طرف DUNHILL BOSS

» الموافقة على زيادات الفنيين بوزارة الصحة الكويتية- فنيين الصيدلة
الإثنين يناير 16, 2012 4:41 am من طرف DUNHILL BOSS

» مادة الكافييـــــــــن
السبت يناير 14, 2012 2:39 pm من طرف DUNHILL BOSS

» رغم فوائدة ... الاسبرين يسبب النزيف الداخلي
السبت يناير 14, 2012 2:16 pm من طرف DUNHILL BOSS

» عيدكم مبارك
الأربعاء نوفمبر 09, 2011 11:19 am من طرف saleh

» البصمة الثلاثية» لموظفي «الصحة
الإثنين سبتمبر 12, 2011 3:23 am من طرف المسك

» رئيس نقابة العاملين في وزارة الصحة حسين السبيل: اللجنة المشتركة بين الصحة والنقابات تبدأ بحث شكاوى الموظفين بعد العيد
السبت أغسطس 20, 2011 7:31 am من طرف Nezarritto

» حمض المعده
الثلاثاء أغسطس 02, 2011 5:07 am من طرف المسك

» الغزو العراقي الغادر في 2/ اغسطس 1990م ..
الثلاثاء أغسطس 02, 2011 4:59 am من طرف المسك

»  جمعية فنيي الصيدلة
الثلاثاء أغسطس 02, 2011 4:52 am من طرف المسك

» و بعدين يا لجنة الاجازات الدراسية ... ما نكمل دراستنا يعني ؟!
السبت يوليو 30, 2011 4:50 pm من طرف المسك

» الليـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــزك
الجمعة يوليو 29, 2011 8:46 am من طرف Admin

» ظلــــــــــــــــــم رقــــــم 1000
السبت يوليو 09, 2011 7:30 am من طرف Q8CAT

» الدنيا بخير
الثلاثاء يونيو 28, 2011 1:03 am من طرف المسك

» مكتبة الاسكندرية
السبت يونيو 25, 2011 3:26 am من طرف المسك

» جدول الزيادات حقيقة ام خيال
الأحد أبريل 24, 2011 5:01 am من طرف Q8CAT

» خوان سانتوس .. الحلقة الخامسه .. برشلونه
الإثنين أبريل 04, 2011 8:01 am من طرف Nezarritto

» خوان سانتوس دي ماريا .. الحلقة ارابعة
الإثنين مارس 28, 2011 5:51 am من طرف Nezarritto

» خوان سانتوس دي ماريا .. الحلقة الثالثة
الإثنين مارس 21, 2011 6:57 am من طرف Nezarritto

» خوان سانتوس دي ماريا .. الحلقة الثانية
الثلاثاء مارس 15, 2011 6:31 am من طرف Nezarritto

» خوان سانتوس دي ماريا .. الحلقة الأولى
الإثنين مارس 07, 2011 8:36 pm من طرف Nezarritto

» زنقا زنقا ..
الخميس مارس 03, 2011 3:03 pm من طرف Nezarritto

» شعار الفني
الخميس فبراير 17, 2011 2:44 am من طرف Nezarritto

» خاطرة. ( الرئيس )
السبت فبراير 05, 2011 8:22 pm من طرف Nezarritto

» فن الابتسامة
السبت فبراير 05, 2011 5:19 pm من طرف المسك

» كشف المستور
السبت فبراير 05, 2011 12:37 am من طرف المسك

» امحــــوتب الرابع عشر .. البـصمة ..
السبت فبراير 05, 2011 12:32 am من طرف المسك

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 بحـث

شاطر | 
 

 عميد كلية العلوم الصحية: «التطبيقي» مؤهلة لدخول التصنيفات العالمية ضمن أفضل 300 جامعة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
panado0ol night



عدد المساهمات : 31
تاريخ التسجيل : 09/05/2010
العمر : 33
الموقع : من شيوخ الوزاره

مُساهمةموضوع: عميد كلية العلوم الصحية: «التطبيقي» مؤهلة لدخول التصنيفات العالمية ضمن أفضل 300 جامعة   الأحد مايو 16, 2010 7:26 pm

الشريفي لــ«الراي»:
«التطبيقي» مؤهلة لدخول التصنيفات العالمية ضمن أفضل 300 جامعة


فيصل الشريفي


| كتب محمد نزال |

استغرب عميد كلية العلوم الصحية في الهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب الدكتور فيصل الشريفي غياب التنسيق بين وزارة التعليم العالي والكليات التطبيقية متسائلا: «هل يعقل ابتعاث الطلاب والطالبات خارج البلاد لتخصصات تعاني الكليات التطبيقية نقصا في أعداد الطلبة فيها؟».

وحول قرار وقف الاعتراف بجامعات في الخارج أوضح الشريفي خلال حوار أجرته معه «الراي» ان وزارة التعليم العالي تحرص على المعايير الاكاديمية وجودة التعليم سواء في الداخل او الخارج، مبينا ان ظهور ما يسمى بالجامعات التجارية اثار حفيظة الكثيرين واولهم نواب الامة الذين واجهوا هذا الامر في المجلس، لافتا الى ان بعض الطلبة يعترفون أنهم لا يلتزمون بالمحاضرات في جامعاتهم في الخارج ولا يؤدون اختبارات فيها وينجحون بل بعضهم يحصل على معدلات مرتفعة!


وأكد الشريفي اهمية فصل التعليم التطبيقي عن التدريب في الهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب لايجاد جامعة تطبيقية تكون مكملة لجامعة الكويت، مؤكدا كذلك اهمية أن تنفصل جامعة الكويت وتتحول لجامعتين، جامعة علمية وأخرى أدبية.


و شدد على ضرورة حسم قضية تعيين نواب مدير عام الهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب «لان عدم تعيين النواب يؤثر سلبا على العملية التعليمية في الهيئة، معتبرا ان هذا الامر يتطلب قرارا سياسيا وعلى وزيرة التربية وزيرة التعليم العالي ان تسرع في الامر اما باعادة اللجان المشكلة لاختيار النواب وإما اختيارهم بالطريقة السابقة»، مثمنا خطوات مدير عام الهيئة الدكتور يعقوب الرفاعي التي أثمرت تخصيص مبنى جديد لكلية العلوم الصحية في منطقة الشويخ لتجاوز مشكلة ضيق السعة المكانية.


و اشار الشريفي الى ان العمل يجري على قدم وساق لتصميم برنامج الصيدلة وفق نظام البكالوريوس وتوفير برنامج بكالوريوس صيدلة يرتقي ويساهم بشكل كبير في توفير صيدلاني على نوعية عالية، لافتا الى ان المجال مفتوح في هيئة التطبيقي وخاصة كلية العلوم الصحية للدخول في التصنيفات العالمية ضمن 300 جامعة حول العالم...


وفي ما يلي تفاصيل الحوار:

• ما رأيك في القرار الصادر من وزارة التعليم العالي والخاص بوقف اعتماد العديد من الجامعات خارج البلاد؟
- تنوع مصادر المعرفة والتعليم قضية ضرورية شريطة المحافظة على جودة المؤسسات الأكاديمية من الناحية العلمية حتى نحصل على مخرجات قادرة على تولي المهام الوظيفية المنوطة بها، لكن الجزء السلبي في هذا الأمر هو ظهور ما يسمى بالجامعات التجارية في العديد من الدول وهذا ما أثار حفيظة الكثيرين حتى أننا شاهدنا تصدي نواب مجلس الأمة لهذا الأمر بشكل واضح للعيان، ونحن كأكاديميين نهتم بجودة التعليم ونضع هذا الأمر معيارا لتقييم المؤسسات الأكاديمية والتعليمية كما أننا نركز على أهمية توافر ذلك في كليات الهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب وكذلك الجامعات التي يلتحق بها طلبتنا خارج البلاد عندما يسافرون للدراسة ونرجو أن تكون الكفاءة والجودة العلمية للجامعات الخارجية التي يدرس فيها طلبتنا أعلى من مستوى وجودة جامعة الكويت والكليات التطبيقية، بيد أنه في الحقيقة نحن بحاجة لموقف جاد لوقف بعض الجامعات التي يتخرج فيها الطلبة والتي لا ترقى لمستوى الطموح وما يزيد الطين بلة أن الكثير من الطلبة يعترفون أنهم لا يلتزمون بالمحاضرات ولا يؤدون اختبارات في تلك الجامعات وينجحون وبعضهم يحصل على معدلات ودرجات مرتفعة وهذه كلمات خطيرة ان خرجت من الطلبة وتتطلب معالجة فورية.

ويجب أن تمنح الجامعات الخارجية اعتمادا دوريا مشروطا ومتجددا كل فترة زمنية لضمان الجودة والكفاءة العلمية وتقييمها وفق أدوات الرقابة السليمة، والكويت ليست مسؤولة عن اعتماد الجامعات بل هناك مؤسسات عالمية تصنف الجامعات وفق معايير التفوق ونحن نتشرف بالتحاق طلبتنا بجامعات تتميز بنظام دراسي أكاديمي متميز وراق ولا نعارض ذلك فهذا سيعود على البلاد بالنفع وندعم هذا التوجه وندعو لزيادة البعثات الدراسية الى تلك الجامعات ولكن نتمنى في الوقت نفسه وجود تنسيق بيننا وبين المبعوثين عن طريق وزارة التعليم العالي، حيث ثمة تخصصات بالكليات التطبيقية تعاني نقصا من أعداد الطلبة وبنفس الوقت يبعث الطالب خارج البلاد على نفس التخصص الذي تعاني الكليات من نقص الطلبة فيه وهذا يدل على غياب التنسيق ونأمل حل هذا الأمر بالشكل السليم.

وبشكل عام فكر التعليم في الكويت يحتاج لنقلة نوعية واحداث التطوير فيه وتبني فكر آخر وآلية حديثة لأن العلم أساس لرقي وسير التنمية في الدولة كما أن تطور الشعوب مقرون بتعلم الأفراد.

• ما تقييمك للوضع الأكاديمي والتعليمي في الكويت؟
- لنصدق القول، ان المسيرة التعليمية في الكويت ليست قديمة سواء في التعليم العام أو في التعليم الجامعي وللانصاف بدأنا نضع أيدينا على المسار الذي ممكن خلاله الارتقاء بالمؤسسات الأكاديمية وأنا أتحدث عن الهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب وبشكل خاص عن كلية العلوم الصحية، والمجال مفتوح للدخول في التصنيفات العالمية لأفضل 300 جامعة وكثير من الجامعات أثبتت قدرتها وباتت من الجامعات المتقدمة، فمتى ما احترمنا العمل وتمتعت الطاقات لدينا بالاخلاص سننتقل لمراحل متطورة والفرق بيننا وبين المؤسسات العالمية هو التزامهم بالقوانين الموضوعة والجميع لديهم غير مستثنى ابتداء من اختيار الهيئة التدريسية واختيار البرامج التعليمية والطلبة اضافة الى البيئة التعليمية وهذه أساسيات متى أتقنا العمل من خلالها بلغنا المستويات العليا التي ننشدها.

ونحن نحتاج لعمل جاد نربط فيه قمة الهرم مع أساسياته وأعتقد أننا ما زلنا في بداية الخطوات الأولى، وصحيح أننا ملزمون بتخريج الطلبة ولكن أين مشاركتنا في التنمية الى جانب ذلك وأين مشاركتنا في البحوث العلمية وأين مشاركتنا في الاختراعات؟

• ذكرت أن الجامعات الخارجية بلغت درجة متقدمة من خلال التزامها بالقوانين، هل هذا الأمر غائب عن المؤسسات الأكاديمية في الكويت؟
- نحن لا نعاني من عدم الالتزام بالقوانين بل من الاجراءات التي تحتاج الى تطوير، فتخيل ان الالتزام الوظيفي للهيئة التدريسية في الجامعات الخارجية المتقدمة يكون بالتقيد بساعات دوام طويلة مقارنة بالنسبة لنا وصحيح ان المحاضر لدينا مطلوب منه أداء واجبه خلال المحاضرة ومطلوب منه كذلك الالتزام بالساعات الارشادية لكن هناك تضاف اليه الأعباء البحثية التي تتطلب جهدا كبيرا للقيام بها ونجد تواجد الهيئة التدريسية في تلك الجامعات يكون من التاسعة صباحا الى الخامسة عصرا بشكل يومي ونجدهم حريصين على الالتزام دون رقابة، والالتزام الآخر الذي يجب أن يحظى باهتمام بالغ هو الالتزام البحثي فهنا البحث مرتبط بالترقية بينما هناك البحث مرتبط بالتنمية وهذا ما نحتاج اليه حتى ندخل في مرحلة متقدمة، وأعتقد أننا في حاجة لتضافر الجهود ومتى ما كانت الجودة العلمية هي الهدف الذي نسير اليه سينعكس ذلك بالايجاب على المجتمع وتكون هناك نهضة غير مسبوقة فكريا وحضاريا.


• هل الكويت في حاجة فعلية لمؤسسات أكاديمية جديدة بالاضافة الى جامعة الكويت والهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب؟
- نعم، والدليل على ذلك هو ارتفاع أعداد الطلبة الدارسين خارج الكويت حيث بلغت أعدادهم الآلاف، ومن الممكن ايجاد مؤسسات أكاديمية تعليمية جديدة وتحقيق ذلك سهل جدا وأعتقد أن الاجراء الأول الذي يجب أن يتخذ سياسيا ويخدم المسيرة التعليمية في الكويت هو فصل التعليم التطبيقي عن التدريب بالهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب وهذه العملية ستوجد جامعة تطبيقية تكون مكملة لجامعة الكويت، وهي خطوة تعتبر حلا يجب البدء فيه فورا ولا نضيع وقتا خصوصا مع وجود الدراسات المشجعة للفصل.

ولا بد من توفير مؤسسات معنية في الدراسات التعليمية ذات طابع السنتين أو ثلاث سنوات أسوة بالنظام البريطاني، وهناك مفاتيح للتعليم ويجب أن نحذو حذو الدول المتقدمة ونعتمد على سياسة التكويت في كل القطاعات ونبدأ في هذه المؤسسات التعليمية على مستوى الدبلوم أو البكالوريوس أو نخلط بين هذا وذاك وهو نظام 2+2 بحيث نتيح الفرصة التعليمية للطلبة لمواكبة التطور التعليمي والوظيفي وفي هذه الحالة نحتاج لأكثر من جامعة والكويت خلال السنوات الخمس المقبلة تحتاج لتطوير الجامعات الحكومية لديها وأرى أنه أيضا يجب أن تنفصل جامعة الكويت وتتحول لجامعتين، جامعة علمية وأخرى أدبية، والتعليم التطبيقي بالضرورة يجب أن يتحول الى جامعة في الفترة الحالية مع ايجاد جامعة رابعة تحتضن بعض التخصصات الفنية، ومن هذا المنطلق متى ما تعاملنا بجدية سنقوم بتوفير الكوادر الوطنية المؤهلة للسير بالبلاد نحو الأمام.

• البعض يعارض فصل التعليم التطبيقي عن التدريب، كيف تنظر لذلك؟
- البعض يرى ان المكاسب من وجود القطاعين ستتأثر نتيجة فصل قطاع التطبيقي عن التدريب، وهذه حجة واهية ونحن مؤمنون تماما بأن قطاع التدريب قطاع مهم وتحتاجه الدولة بشكل كبير وهو في حاجة لعقول تديره وكذلك يحتاج الى دعم أكاديمي وسياسي واجتماعي ونرى أن قطاع التدريب لا يقل أهمية عن قطاع التطبيقي ولكن الهويتين مختلفتان والأهداف كذلك.


• هل هناك مبررات تدعو الى عدم فصل قطاع التعليم التطبيقي عن التدريب كأن يكون هناك اندماج أو تعاون في العمل تحت مظلة الهيئة؟
- أعتقد أن الهيئة وسط الكم الهائل من عدد الطلاب والطالبات ووسط وجود خمس كليات وثمانية معاهد ناهيك عن الدورات الخاصة، تحتاج لدعم ووقفة وعندما تطرح الكليات مشاكلها ومعاناتها على لجنة الشؤون التنفيذية أو الشؤون العلمية بالهيئة نجد هناك فواصل كثيرة في الرؤى لدى القطاعين، فمبرر الفصل هو مبرر منطقي يخدم التعليم ككل.

• بماذا تفسر تأخير تعيين نواب المدير العام؟
- نحن نشاطر الدكتور يعقوب الرفاعي المسؤولية ونقول ان ايجاد نواب المدير العام ضرورة ملحة بالنسبة لمؤسسة كالهيئة العام للتعليم التطبيقي والتدريب وأي تأخير في هذه المسألة لا يخدم الهيئة ومهما كانت التحفظات يفترض انهاء الأمر اما اعادة اللجان المشكلة أو المضي قدما في اختيار نواب المدير العام، ونحن نحترم ديموقراطية الدكتور يعقوب الرفاعي حيث فتح هذه المناصب للترشيح وهذه خطوة تحسب للدكتور، وان حصلت أخطاء فيجب تصحيحها، وهذه القضية تتطلب قرارا سياسيا يبت في الأمر ونتمنى من وزيرة التربية وزيرة التعليم العالي الدكتورة موضي الحمود أن تحسم الأمر اما باعادة اللجان وإما اختيار نواب المدير العام وفق الآلية التي تمت سابقا.

• هل تعترضكم مشكلات تعرقل مسيرة عملكم في الكلية؟
- لا يوجد عمل من دون مشكلات ونعمل مع ادارة الهيئة على تجاوزها وكذلك نسعى بالتعاون مع الأقسام العلمية بالكلية على تذليلها، وهناك تفهم كبير من نائب المدير العام للشؤون الادارية والمالية صباح البحر والطاقم الاداري والمالي بالهيئة في تجاوز الكثير من المشكلات والصعوبات.

ان كلية العلوم الصحية تعاني من ضيق السعة المكانية و تم تجاوز هذه المعضلة من خلال تخصيص مبنى دراسي من مباني الهيئة لكلية العلوم الصحية و هو مبنى جديد و ملاصق لكلية العلوم الصحية في منطقة الشويخ و هذا يدل على وجود تفهم كبير من قبل ادارة الهيئة وحرصها على المال العام و يدل كذلك على اهتمامها بتعليم الطالب في التعليم التطبيقي، و باسمي وب اسم زملائي أعضاء هيئة التدريس بكلية العلوم الصحية نتوجه بجزيل الشكر لمدير الهيئة الدكتور يعقوب الرفاعي ونواب المدير العام وكل من ساهم في توسعة السعة المكانية لكلية العلوم الصحية.

• هل ستقومون بطرح برامج دراسية جديدة في العام الدراسي المقبل؟
- بكل تأكيد نحن لن نقف عند حد برنامج صحة البيئة وحاليا انتهينا من اعداد برنامج علوم الأغذية وبرنامج فني الأسنان كما أن برنامج الطوارئ الطبية وفق نظام الأربع سنوات معروض على مجلس ادارة الهيئة ونأمل اقراره ونعمل على قدم وساق للانتهاء من اعداد وتصميم برنامج الصيدلة وفق نظام البكالوريوس ونحن نأمل توفير برنامج بكالوريوس صيدلة يرتقي ويساهم بشكل كبير في توفير مخرج صيدلاني على نوعية عالية من التقنية لوزارة الصحة، وهناك فكرة بأن تكون السنة الأولى من الدراسة في الكلية تتألف من مواد مشتركة من الأقسام العلمية بحيث يكون هناك تناغم ما بين الأقسام العلمية في كلية العلوم الصحية.

• هل برامج الكلية حاصلة على الاعتماد الأكاديمي؟
- هناك نوعان من الاعتمادات فهناك اعتماد للبرامج من أصحاب المهنة وآخر من أصحاب الاختصاص يقومون بعملية تقييم البرنامج في مراحله الأخيرة، البرامج الدراسية في كلية العلوم الصحية تصمم وتعد بنظام معتمد بالهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب وهو نظام «الويدز» لتصميم البرامج، والتقييم الآخر الذي ننشده هو تقييم مؤسسات جامعية وأكاديمية ونحن نتعاون في هذا الصدد مع جامعة هالم شفيلد التي أجرينا معها بروتوكولاً وكذلك مع جامعة عين شمس وهناك توجه لأن تكون الجامعة الثالثة من الولايات المتحدة الأميركية ونحن نمضي في هذا الجانب على قدم وساق.

• ما شروط القبول في الكلية؟
- تعتمد شروط القبول على الشروط الموضوعة من الأقسام العلمية فبعض الأقسام تشترط أن يكون الطالب حاصلا على نسبة 70 في المئة في شهادة الثانوية العامة للتسجيل فيها بينما البعض منها تحدد نسبة 55 في المئة شرطا للتسجيل فيها، ولدينا في الكلية برنامج استكمال البكالوريوس لخريجي الدبلوم من الكلية وهذا البرنامج يتطلب من الطالب أن يكون حاصلا على تقدير جيد بنظام دبلوم كلية العلوم الصحية وهذه الشروط ليست شرط للقبول بل شرطا لقبول الأوراق في حين قبول الطلبة يعتمد على الأعداد المتقدمة وعلى الطاقة الاستيعابية للأقسام العلمية.

• نريد معرفة المزيد عن كلية العلوم الصحية؟
- بدأت الدراسة في كلية العلوم الصحية في العام الدراسي 1986/1987 وكان يسبقها المعهد الصحي الذي أنشئ عام 1974 والكلية هي تطوير للمعهد الصحي، وتقدم الكلية برامج خاصة بالقطاع الصحي وهي عبارة عن دبلوم صحي (سنتان) بعد الثانوية العامة وتتميز برامج الكلية وتخصصاتها بالمرونة بحيث يمكن تطويرها تزامنا مع تطور وتقدم احتياجات سوق العمل وتقدم كذلك المهنة والحرفة، وفي الآونة الأخيرة بدأنا نفكر في تطوير البرامج بشكل كبير وانتقلت بعض التخصصات من مرحلة الدبلوم الى مرحلة البكالوريوس ووضعنا احتياجات سوق العمل بالحسبان.

وتضم الكلية حاليا مختلف الأقسام العلمية فهي تشتمل على قسم علوم الأغذية والتغذية وقسم صحة البيئة وقسم فن الصيدلة وقسم السجلات الطبية وأيضا تحتوي على قسم الفم والأسنان وقسم تكنولوجيا المختبرات الطبية بالاضافة الى قسم العلوم الطبية التطبيقية.

• الى مدى يكون تعاونكم مع سوق العمل؟
- نحن نحرص على ألا يقف تعاوننا مع سوق العمل عند مستوى معين وتعاوننا مع وزارة الصحة يصل الى أبعد الحدود ونتصل مع المسؤولين فيها بشكل دائم ونتعاون كذلك مع القطاع الخاص ولدينا تفويض للأقسام العلمية للاتصال المباشر مع القطاع الخاص، ونرى هناك احتياجا مستقبليا لكثير من التخصصات التي سنستحدثها في الكلية والأرقام مشجعة عليها سواء في القطاع الخاص أو الحكومي، وسنقيم مؤتمرا يحمل عنوان «الاستثمار في القطاعات الصحية المساندة» وهو مؤتمر أعد بالتعاون مع القطاع الخاص من خلال شركة المنتدى الوظيفي ومع الجامعة العربية ممثلة في منظمة التنمية الادارية ونصبو خلال هذا المؤتمر نحو الاستثمار في العنصر البشري في القطاع الصحي وهو استثمار مهم وذو قيمة، والوطن العربي ككل يعاني نقصا شديدا في الكوادر الصحية المساندة ونهدف من اقامة هذا المؤتمر الى أن نوضح للمجتمع أن الوظائف الصحية المساندة هي وظائف مطلوبة ومردودها المالي مرتفع.

[/b][b]منقـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــول
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أبو جنا

avatar

عدد المساهمات : 27
تاريخ التسجيل : 08/05/2010
العمر : 33
الموقع : بالبيت

مُساهمةموضوع: رد: عميد كلية العلوم الصحية: «التطبيقي» مؤهلة لدخول التصنيفات العالمية ضمن أفضل 300 جامعة   الأحد مايو 16, 2010 8:48 pm

يعطيك الف عافية اخوي على هذا الجهد المعطاء وشكرا لك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
panado0ol night



عدد المساهمات : 31
تاريخ التسجيل : 09/05/2010
العمر : 33
الموقع : من شيوخ الوزاره

مُساهمةموضوع: رد: عميد كلية العلوم الصحية: «التطبيقي» مؤهلة لدخول التصنيفات العالمية ضمن أفضل 300 جامعة   الأحد مايو 16, 2010 10:05 pm

شكرا على المرور lol!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Admin
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 115
تاريخ التسجيل : 07/05/2010
العمر : 34
الموقع : phtech.ibda3.org

مُساهمةموضوع: رد: عميد كلية العلوم الصحية: «التطبيقي» مؤهلة لدخول التصنيفات العالمية ضمن أفضل 300 جامعة   الأحد مايو 16, 2010 11:23 pm

يعطيك العافية بانادول نايت مشكور .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://phtech.ibda3.org
panado0ol night



عدد المساهمات : 31
تاريخ التسجيل : 09/05/2010
العمر : 33
الموقع : من شيوخ الوزاره

مُساهمةموضوع: رد: عميد كلية العلوم الصحية: «التطبيقي» مؤهلة لدخول التصنيفات العالمية ضمن أفضل 300 جامعة   الثلاثاء مايو 18, 2010 7:25 am

يسلموووو ادمن كلك ذوق
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
عميد كلية العلوم الصحية: «التطبيقي» مؤهلة لدخول التصنيفات العالمية ضمن أفضل 300 جامعة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منــــــــــــــــــــــــــــــــــــــتدى فنيي الصــــــــــــــــــــــــــــــــــــــيدلة :: الفئة الأولى :: مقالات عبر الصحف عن الفنيين-
انتقل الى: